أهمية التدريب والجودة الإدارية –ISO 9001-2015

أهمية التدريب والجودة الإدارية –ISO 9001-2015

Want create site? Find Free WordPress Themes and plugins.

كل مقومات العلم والتعلم تتحسن فقط بالتدريب ، يمكن للعقل أن يدرك كافة المعلومات التي يتلقّاها ويحسن عملية الفهم وإيصال المعلومات بشكل بليغ عن طريق التدريب ، فإذا كنت من مدراء ورؤساء ومهندسي الجودة ، فإن التدريب هو مفتاح دخولك عالم الجودة حتي تتمكن من ضم المواصفات القياسية للجودة والعمل على تحسين خدمات شركتك  … ولكن في البداية علينا الإجابة على بعض الأسئلة حول عملية التدريب :

ما هو التدريب ؟

وما هي أهمية التدريب ؟

وما هي مواصفات المدرب الناجح ؟

أولا .. تعريف التدريب بشكل عام :

يمكن تعريف التدريب على أنه  جهود إداريه وتنظيميه مرتبطه بحالة الاستمرارية،  بهدف تغيير الأشخاص والتأثير  في خصائص الفرد الحالية أو المستقبلية، لكي يتمكن من الايفاء بمتطلبات عمله أو أن يطور أدائه  في العمل حتي يصبح خبيرا في العمل الذي يقوم به علي كافة المستويات .

ثانيا ..أهمية التدريب في الجودة الإدارية :

يعتبر التدريب أحد المقومات الأساسية التي يرتكز عليها برنامج إدارة الجودة حتي يدخل المتدرب إلى مدخل إدارة الجودة الشاملة , ويقول الخبراء أن الجودة تبدأ وتنتهي بالتعليم , وأن التحدي لتحسين جودة المنتج وخدمة العميل ليس بالأمر السهل لجميع المنظمات , فهو يتطلب تدريب وتطوير مهاراتهم ومعارفهم فيما يتعلق بالجودة .

ولكي تتحقق النتائج المرغوبة من عمليات تحسين مستويات الأداء والجودة في المنظمة , يجب على المدراء أن يقوموا بتشجيع التدريب على العمليات الخاصة بتحسين الجودة بصفة مستمرة , ولكي يتحقق هذا يجب أن يصبح هؤلاء المدراء متخصصين في مهارات إدارة الجودة الشاملة عن طريق إخضاعهم لعمليات تدريب مكثفة حول هذا المفهوم .

من أهم متطلبات تنفيذ خطة إدارة الجودة الشاملة.. توفير المهارات والمعارف اللازمة لممارسة الأنشطة الواردة بالخطة , والتركيز على التدريب المرتبط بإدارة الجودة الشاملة لتنمية المهارات والسلوكيات التي تدعم تحقيق أهدافها .

النجاح في تطبيق  إدارة الجودة  يتوقف على إخضاع جميع العاملين في المنظمة للتدريب المستمر، فكما هو معروف أن العنصر البشري هو محور النشاط في المنظمة , وأنه يجب على كل منظمة ان تسعى لتحقيق الجودة الشاملة وأن تضع عملية التدريب في أوليات مخطتاتها.

البرامج التدريبية التي تُطرح بشكل واسع ومكثف تركز على مفاهيم ومبادئ إدارة الجودة الشاملة – وإعداد خطط العمل – ووضع برامج التحسين – وبناء فرق العمل – وأساليب حل المشكلات واتخاذ القرارات – وقيادة الاجتماعات – وأدوات وأساليب الرقابة -الإحصائية على العمليات – وأدوات تحليل العمليات – وخدمة العميل – وقيادة الفرق -وأنظمة إدارة الجودة الشاملة – ومشاركة العاملين في عمليات التحسين – وتجارب الآخرين في تطبيق إدارة الجودة الشاملة وإدارة عمليات التحسين المستمر.

ثالثا.. ما هي  مواصفات المدرب الناجح ؟

1.المعرفة الكاملة بمحتوى الموضوع الذي يتولى التدريب فيه.

2.التخصص في مجال الدراسة والخبرة والإلمام بالاتجاهات العلمية الحديثة والخبرة العلمية والتطبيقية ببرامج التدريب.

3.القدرة على توصيل المعاني والمفاهيم إلى المتدربين من خلال الاستخدام الجيد للغة ولوسائل الايضاح التدريبية.

4.القدرة على الاستماع للمتدربين وتشجيع هؤلاء المتدربين لإظهار وجهات نظرهم وردود أفعالهم تجاه المادة التدريبية.

5.أن يكون المدرب مُلما بالوسائل التدريبية الحديثة والقدرة على التعامل مع مستجدات العصر والتطورات التي تحدث في كل مكان في العالم.

حتي تصبح خبيرا حقيقياً ورئيس قطاع أو مهندس جودة ناجح ومحترف، عليك بتطبيق عملية التدريب بشكل صحيح ومخطط ، حتي تسير شركتك علي النظام العالمي وحتي يصبح العاملين لديك أصحاب كفاءة ولديهم روح العمل الحقيقية ، ومن أجل تحقيق هذا كله عليك أولا التدرب على أن تصبح مدرب ناجح ومهندس جودة يعطي أفضل ما عنده ، للتسجيل في دورة (تدريب المدربين في إدارة الجودة الإدارية) إضغط هنا

Did you find apk for android? You can find new Free Android Games and apps.